MENYAMBUT RAMADHAN DENGAN SEMANGAT MODERASI BERAGAMA

Khutbah di Manarul Islam Bangil Pasuruan

Jumat 25 Sya’ban 1444/17 Maret 2023

Dr. KH. Agus Hasan Bashori., Lc. M.Ag

D:\Ramadhan 1440  dst\Manarul Islam.jpg https://lh5.googleusercontent.com/p/AF1QipOSt-Ym1_DrNyWxMdam3XDAJgJeNrQStVcO1DDV=w1080-k-no

Kemarin lusa 15 Maret adalah hari Anti Islamophobia, maka khutbah kali ini kita mengangkat “menyambut Ramadhan dengan semangat moderasi beragama.

Ramadhan adalah bulan untuk melatih muslim bersikap moderat (wasathiyyah, tawazun dan I’tidal)

وشهر رمضان شهر يتدرب فيه المسلم على هذا المنهج القويم، في التوازن والاعتدال وعدم الإسراف، على عكس ما نراه اليوم من كثير من المسلمين، إذ يجعلون من هذا الشهر المبارك شهراً للخروج عن منهج الله في الاعتدال، وذلك – في الإسراف في الطعام والشراب، والاستهلاك للحاجات الضرورية وغير الضرورية، ومما لا شك فيه أن زيادة الاستهلاك تعني: مجاوزة الحد المباح إلى المحظور، الذي حرمه الإسلام.

قال تعالى: {والَّذِينَ إذَا أَنفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا ولَمْ يَقْتُرُوا وكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَامًا (67)} الفرقان 67، أي حداً وسطاً،

ويقول سبحانه: {وكُلُوا واشْرَبُوا ولا تُسْرِفُوا إنَّهُ لا يُحِبُّ المُسْرِفِينَ (31)}الأعراف 31،

وعلى هذا سارت السنة النبوية المطهرة، فهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم، يقول: “كلوا واشربوا وتصدقوا ما لم يخالطه إسراف أو مخيلة” رواه البخاري وابن ماجه والنسائي.

فحقيقة شهر الصيام: تكمن في كبح النفس عن شهواتها وترويضها على الاعتدال، وأخذها بالشدة لامتثال أوامر الشرع القاضية بالتوازن، وعدم الإسراف في الإنفاق، وترشيد الاستهلاك وخفضه.

وإنما هو تهذيب وإصلاح، وتوجيه وتدريب، وتحجيم للسوء والسيئات، إنّه اتقاء أضرار لجلب منافع، واتقاء الرذائل لجلب الفضائل، إنّه تشريع اجتماعي للإنسانية تتقي به سوء وشرور الأنفس: (إِنَّ النَّفْسَ لأمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلا مَا رَحِمَ رَبِّي) (يوسف/ 53).

فلنكف عن كل ما يثلم الصوم ويفسده، ولنعتدل في كل شيء في الطعام والشراب: “حسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه”.. كما ورد في الحديث الشريف.. ولنقل خيراً أو لنصمت، ولينته أولئك الذين دأبوا على التشكيك في شرع الله والصد عن دين الله، بباطل القول وزوره، وليغتنموا شهر الصوم ويتوبوا عما اقترفوا في جنب الله: (إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ) (النساء/ 48).

إنّ الصوم قانون ونظام عام، يضبط العمل والتعامل، يجلب الفضائل ويحمي من الرذائل ويقي مصارع السوء، ويحمي النفس والبدن، فاحفظوا النظام والتزموه: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) (البقرة/ 183). المصدر: كتاب (منهجُ الإسلام في التربية والإصلاح)

وسنقف عند صورة واحدة من صور تخفيض الاستهلاك، وترشيده في شهر رمضان، لنرى نتائجها الإيجابية على الأمة،

هذه الصورة هي اختصار وجبات الطعام اليومية من ثلاث وجبات (الفطور الغداء والعشاء) إلى وجبتين اثنتين (السحور والإفطار فقط)، وهذه فرصة طيبة لخفض مستوى الاستهلاك، ورفع مستوى الاقتصاد في الأسرة وفي الأمة.

Jadi puasa yang benar bisa melatih kita untuk menjadi moderat.

Pengertian moderat dan moderasi beragama

Di dalam KBBI: moderat/mo·de·rat/ a 1 selalu menghindarkan perilaku atau pengungkapan yang ekstrem; 2 berkecenderungan ke arah dimensi atau jalan tengah: pandangannya cukup — , ia mau mempertimbangkan pandangan pihak lain (معتدل، وسط)

moderasi n 1 pengurangan kekerasan; 2 penghindaran keekstreman (اعتدال، ووسطية)

Di dalam kamus bahasa Arab makna wasath dan wasathiyyah yang merupakan bentuk mashdar shina’I dari kata wasath memiliki makna yang lebih lengkap.

د. ناصر العقل: الوسطية تأتي بمعنى: التوسط بين شيئين، وبمعنى العدل والخيار، والأجود والأفضل، وما بين الجيد والرديئ، والمعتدل، وبمعنى الحسب والشرف. (بحث مقدم لندوة أثر القرآن في تحقيق الوسطية ودع الغلو، بعنوان: مفهوم الوسطية والاعتدال)

يخلص الدكتور الحسين أيت سعيد، في كتابه “المرقون حول الوسطية”، إلى أن للوسطيَّة إطلاقين لُغويين:

– “إطلاقًا مادِّيًّا حسيًّا، وهو كون الشيء في وسط له طرفان؛ كوسط الدار، وهذا يقع بين طرفين أو أطراف مُتقابلة.

– وإطلاقًا معنويًّا، وهو كون الشيء أفضل شيء، وأَخْيَره، وأعدله، وأجوده، وهذا يقع غالبًا بين ضدين مذمومين، متميزًا عنهما بأفضليته وجودته، وقد يكون له ضد واحد، كالعدل مع الظلم”.

واصطلاحا:

-“الخصلة المحمودة الرفيعة المتوسطة بين كل خصلتين مذمومتين« – أو “العدل الذي لا ميل فيه إلى الجور” ،

ويمكن القول إن الوسطية اصطلاحاً: “سلوك محمود – مادي أو معنوي – يعصم صاحبه من الانزلاق إلى ‏طرفين مُتقابلين – غالبًا – أو مُتفاوتين، تتجاذبهما رذيلتا الإفراط والتفريط، سواء في ميدان ديني أم ‏دنيوي”[الوسطية مفهومًا ودلالة، د. محمد ويلالي، بحث منشور على موقع الألوكة.

إذن في الاصطلاح الشرعي فإن الوسط لا يخرج عن مقتضى اللغة، وقد استخدم القرآن لفظ الوسط معبراً ‏فيه عن إحدى خصائص هذه الأمة، وإحدى قواعد منهجيتها، قال تعالى: ﴿ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا ﴾ [البقرة: 143]،

Beberapa Prinsip Dasar dalam Moderasi beragama”

Untuk memahami istilah “Moderasi beragama” dengan pemahaman yang benar maka wajib memperhatikan prinsip-prinsip dasar berikut:

1. Agama Islam ini datang dari Allah sebagai agama wasathiyyah (moderat), hanifiyyah (tauhid, jauh dari syirik), samhah (toleran), dan dipraktekkan oleh Rasulullah secara kaffah (komprehensif).

2. Maka Umat Islam wajib juga bersifat tawassuth (moderat), tidak boleh tahtharruf: yamini (ekstrim kanan: ghuluw ) atau Yasari (ekstrim kiri: jafa’/taqshir).

3. Usaha dan proses untuk menjadikan sikap dan prilaku kita ini moderat dalam beragama disebut “moderasi beragama.”

Saya menyebut usaha ini dengan istilah: (تحري الوسطية أو التوسط): yang artinya:

يجتهد في طلبها وفِي تَحْصِيلها ويدقَّق

Bersungguh-sungguh dan teliti dalam mengupayakan moderasi dan dalam mendapatkannya.

Ini diambil dari hadits Nabi shallallahu alaihi wasallam.

وَعَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ – رضي الله عنه – قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ – صلى الله عليه وسلم -: ” إِنَّمَا الْعِلْمُ بِالتَّعَلُّمِ، وَالْحِلْمُ بِالتَّحَلُّمِ، وَمَنْ يَتَحَرَّ الْخَيْرَ يُعْطَهُ، وَمَنْ يَتَّقِ الشَّرَّ يُوقَهُ ” (1) (طس) 2663 , أبو خيثمة في (العلم) ج1ص28 ح114 , انظر صَحِيح الْجَامِع: 2328 , الصَّحِيحَة: 342 ((الجامع الصحيح للسنن والمسانيد (6/ 331)))

Menteri Agama RI periode 2009-2014, KH Lukman Hakim Saifuddin (LHS), dalam pidato ilmiah atas anugerah Doktor Kehormatan “Pengkajian Islam Peminatan Moderasi Beragama”, di Sidang Senat Terbuka UIN Jakarta di Auditorium Utama, Selasa (31/5/2022) Mengatakan: “Moderasi beragama hakekatnya adalah ikhitar, proses, yang tidak berkesudahan, upaya untuk bagaimana membangun cara pandang, sikap, dan praktek beragama dalam kehidupan bersama.”

Beberapa catatan penting dalam memahami definisi moderasi beragama

Jadi dalam moderasi beragama ini, menurut saya yang perlu dicatat adalah:

1. Yang dirubah adalah prilaku manusianya, bukan agamanya, bukan Syariatnya. Prilakunya dirubah agar sesuai dengan syariat Islam.

Kalau yang dirubah agamanya maka ini bukan moderasi beragama tetapi moderasi agama atau liberalisasi agama, dan liberalisasi beragama.

2. Diantara tujuannya: untuk mewujudkan kehidupan umat beragama yang lebih harmonis, di tengah keragaman.

Kalau liberalisasi beragama maka hasilnya bukan harmonis, justru menciptakan konflik yang tragis khususnya di internal umat Islam.

3. Supaya berpahala, maka upaya moderasi beragama ini harus memenuhi syarat: ikhlash dan benar sesuai tuntunan Rasulullah.

Kalau liberalisasi beragam , bukan pahala yang diperoleh tapi justru murka Allah swt.

4. Toleransi dalam praktek kehidupan beragama bersama, Islam adalah dasar bagi umat Islam, dan umat Islam adalah guru bagi yang lain. Sebagai contoh kongkrit adalah Imam al-Auza’I (88-157 H)

هو الإمام الحافظ إمام بيروت وسائر الشَّام والمغرب والأندلُس أبو عمرو عبدُ الرحمٰن بن عمرو بن يُحمد الأوزاعي.

الميلاد:بعلبك، الشَّام، الدولة الأموية 88 هـ/707م

الوفاة 157هـ/774م بيروت، الشَّام، الدولة العباسية

فقيه ومُحدّث وإمام أهل الشام في زمانه. من كبار تابع التابعين (تلميذ عطاء،قتادة، الزهري)، (تلامذه: مالك، بن المبارك، الثوري)

أُضيف إلى ألقابه في العصر الحديث:

– لقب إمام العيش المُشترك في لُبنان لِما مثَّلته مواقفه في عصره من تسامح مع النصارى واليهود من أهل الشَّام،

– ولُقِّب بِشفيع النصارى لِموقفه الحازم في مُواجهة والي الشَّام والخليفة العبَّاسي أبي جعفر المنصور، اللذين عزما على إجلاء أهالي جبل لبنان النصارى بعد أن ثارت جماعة منهم وتمرَّدت على العبَّاسيين وشقَّت عصا الطاعة،

فرفض الأوزاعي إجلاء هؤلاء كُلِّهم طالما أنَّ فئةً منهم فقط كانت من ثارت، ووقف بوجه الخِلافة بِعناد مُذكرًا أهل السُلطة بالعدل بين الناس وأنَّ خطأ فئة لا يستوجب مُعاقبة الجماعة، فأُبطل هذا القرار، وسلم أهالي جبل لُبنان من تعسُّف السُلطة، وحفظوا لِلأوزاعي جميله.

5. Istilat moderat (wasath) dan hakekat dari moderasi beragama (wasathiyyah, tawassuth) bukan barang baru tapi sudah lama, sejak islam datang, sebab ia menjadi keistimewaannya.

قال الله – سبحانه وتعالى -: ﴿ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا ﴾ [البقرة: 143]. ومعنى قوله: ﴿ وَسَطًا ﴾: عدولاً خيارًا معتدلين، أي: إنَّ هذه الأمَّة توسَّطوا بين الأمم؛ فلم يغلو غلوَّ النصارى، ولم يجفوا جفاءَ اليهود

يقول الإمام ابن جرير الطبري (310ه)- رحمه الله تعالى – عند تفسير هذه الآية: “وأرى أنَّ الله – تعالى ذكرُه – إنما وصفَهم بأنهم وسطٌ لتوسُّطهم في الدِّين؛ فلا هم أهل غلوٍّ فيه غلوَّ النصارى الذين غلوا بالترهُّب، وقيلهم في عيسى ما قالوا فيه، ولا هم أهل تقصيرٍ فيه تقصيرَ اليهود الذين بدَّلوا كتاب الله، وقتلوا أنبياءهم، وكذبوا على ربهم وكفروا به، ولكنَّهم أهل توسُّط واعتدال فيه، فوصفهم الله بذلك إذ كان أحب الأمور إلى الله أوسطها”[“تفسير الطبري” (2/8).

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *